فتح في صفحة مستقلة

العودة   Trading & Marketing > الاقسام العامة > منوعات 2014 - فنانين 2013 - توبيكات - برامج - صور
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منوعات 2014 - فنانين 2013 - توبيكات - برامج - صور كاريكاتيرات 2015 , مناظر طبيعيه 2014, صور مرعبة , خلفيات, صور حب 2013 ,صور رومانسيه 2012 , صور فنانات 2012 , صور مطربين 2015

حوار مع الباحث علاء الدين حسن حول سيكولوجية القصّة في القرآن

حوار مع الباحث علاء الدين حسن حول سيكولوجية القصّة في القرآن فراس محمد الأربعاء 28 / 9 / 2005 -في كتابك القِّيم :( قضايا فكرية معاصرة ) خصصت بحثاً

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 06-01-2012, 09:57 AM
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2011
المشاركات: 140,513
افتراضي حوار مع الباحث علاء الدين حسن حول سيكولوجية القصّة في القرآن

حوار مع الباحث علاء الدين حسن حول سيكولوجية القصّة في القرآن

حوار مع الباحث علاء الدين حسن حول سيكولوجية القصّة في القرآن



فراس محمد
الأربعاء 28 / 9 / 2005
-في كتابك القِّيم :( قضايا فكرية معاصرة ) خصصت بحثاً متكاملاً عن سيكولوجية القصة في القرآن الكريم ، ماهي أبعاد هذا المصطلح ؟.. وما مدى اهتمام القرآن بالقصة ؟

القصة سبيل منهج ودليل عمل ، فيها العظة والعبرة والروعة ..وهي أكثر الأنواع الأدبية فعالية في حديث أيامنا ، وقد أولى القرآن اهتماماً كبيراً بالقصة ، حتى شغلت أخبار الأمم مع أنبيائها مساحة واسعة ، لما للقصة من دلالة إعجاز و مغزى وتأثير .‏

- قلتم : القصة سبيل منهج .. ماهو هذا المنهج الذي يعتمد ه القرآن في تناول القصة ؟.‏

إن القرآن الكريم عندما يأخذ أحداث القصص من التاريخ ، إنما يعرضها عرضاً أدبياً ... يبين المعاني ، ويستثير العاطفة والوجدان ، لتحقيق مزيد من التهذيب ..‏

قصص القرآن ليست للتلاوة وحسب ، إنما هي الى جانب ذلك ، للعظة والعبرة ، وأنت تعلم قول الله تعالى في سورة الأعراف :( فاقصص القصص لعلهم يتفكرون ) .‏

وفي سورة يوسف : ( لقد كان في قصصهم عبرة لأولي الألباب ..) .‏

وأي قصص أروع من قصص القرآن في الحكمة والتربية والبلاغة والأدب ؟.. إنك لاترى أفصح ولا أعذب من ألفاظ القرآن ، ولن تجد بياناً ارشد تلازماً من بيانه .‏

- ذكرتم أن القرآن الكريم يأخذ أحداث القصص من التاريخ .. ماهي هذه القيمة التاريخية ؟ وكيف لنا أن نربط بين هذه القيمة والقيمة الادبية ؟.‏

القصة في القرآن وثيقة تاريخ ، وليس للخيال فيها أي دور .. القصة في القرآن أنباء تتعلق بوقائع تمت عبر التاريخ ، وجميع كتب السماء هي أصدق وثيقة على الإطلاق .‏

أما القيمة الأدبية ، فتأتي بتقديري لتخدم الهدف الذي من أجله سيقت القصة القرآنية .‏

- ثمة نماذج إنسانية في القصص القرآني يلاحظها المتدبر لكتاب الله ، هذه النماذج لاينال من رمزيتها تباين الزمان والمكان ، حبذا لو أشرتم الى بعض هذه النماذج .‏

هناك في القصص القرآني نماذج خالدة للإنسان الذي جعله الإيمان فوق كل شيء ، فتوكل على خالقه ، وفهم معنى هذا التوكل ،و في مقابل ذلك ذكر القرآن في قصصه نموذج الانسان ذي الوجهين الذي يخدع نفسه ، والإنسان المجادل بغير علم ، والآيات في ذلك كثيرة ..‏

- ماهي ميزات القصة القرآنية ؟.. وماهي خصائصها الفنية ؟‏

القصة في القرآن لا ترد إلا اذا تطلبها المقام ، واقتضتها البلاغة .. وقد يكون الدافع : بيان قدرة الله ، كما في قصة أهل الكهف ، وقصة إحياء الموتى في سورة البقرة .‏

وتمتاز القصة القرآنية عن القصص الأخرى من حيث إنها لامجال فيها للأسطورة والخيال والافتراء والأوهام والاستطراد.كما أن القصص القرآني فصول من دعوة الى البشر لتكون زاداً للمصلحين .‏

أما عن الخصائص ، فثمة تنوع في طريقة العرض ، وثمة تنوع في طريقة المفاجأة ، وثمة اعتناء برسم الشخصيات ..‏

-ماهي أبرز الأهداف التي ترمي إليها القصة القرآنية ؟.. وكيف يمكن ان نفهم سبب تكرار القصة الواحدة في عدة مواضع ؟‏

من أهم الأهداف التي ترمي إليها القصة القرآنية : بيان إعجاز القرآن ، وإثبات الوحي ، وتأكيد نبوة رسول الله صلى الله عليه وسلم ، وأن هذا الرسول كان أمياً لا يقرأ ولا يكتب ، وتصحيح فهم الناس عن تاريخ البشرية ، والتنبيه الى وحدة الدين السماوي عبر الأزمنة والقرون ، ألا وهو دين التوحيد .‏

ومن أهداف القصة القرآنية : بيان قدرة الله على الخوارق ، كقصة خلق آدم ومولد عيسى ابن مريم ، والتركيز على أن التدين الحق لا ينفصل عن واقع الإنسان ، بل هو جزء منه .‏

أما سؤالكم عن تكرار القصة الواحدة في عدد من السور ، فهو تكرار لبعض المشاهد ، وليس ثمة تكرار مطلق ،إنما هو أمر نسبي ، بمعنى أن الغرض الديني هو الذي يدعو الى الإعادة ، ولكن في ثوب جديد مناسب للسياق الجديد .‏

-كيف يتعامل القرآن مع المرأة في القصص القرآني ؟‏

ينطلق القرآن في تعامله مع المرأة في الجانب القصصي وبشكل عام من حيث إنها مساوية للرجل من الناحية الإنسانية ، فالمرأة مكرمة كالرجل مصداق قول الله عز وجل : ( ولقد كرّمنا بني آدم ).‏

وعلى هذا الاساس تعد المرأة عنصراً أساسياً في القصة القرآنية ،ومن الممكن ان تكون انموذجاً للتقوى ،ومن الممكن أن تكون مثلاً لشر مستطير .. ومن النماذج الإيجابية التي أشاد القرآن بنقائها : السيدة مريم عليها السلام ، وكذلك ملكة سبأ التي استجابت لدعوة سليمان وأسلمت معه لله رب العالمين .‏

- هل يمكن لنا أن نقول بتوافق القصة مع المثل والحوارفي القرآن ؟‏

القصة في القرآن - كما ذكرنا - تتضمن وقائع تأريخية ثابتة .. أما الأمثال فهي صور افتراضية مأخوذة من نسيج الطبيعة وعادات الناس لتحقيق - ربما - هدف تربوي .. أما الحوار القصصي ، فيزيد في جمالية القصة ، لتربية النفس ، وتقويم السلوك .‏


2011 , 2012 , 2014 , 2013
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:42 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
LinkBacks Enabled by vBSEO 3.6.0 © 2011, Crawlability, Inc.
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى
فتح في صفحة مستقلة