فتح في صفحة مستقلة

العودة   Trading & Marketing > الاقسام العامة > منوعات 2014 - فنانين 2013 - توبيكات - برامج - صور
التسجيل التعليمـــات قائمة الأعضاء التقويم البحث مشاركات اليوم اجعل كافة الأقسام مقروءة

منوعات 2014 - فنانين 2013 - توبيكات - برامج - صور كاريكاتيرات 2015 , مناظر طبيعيه 2014, صور مرعبة , خلفيات, صور حب 2013 ,صور رومانسيه 2012 , صور فنانات 2012 , صور مطربين 2015

سباحة حياة/1 استنشاق

:aaa73::aaa73::aaa73::aaa73: اختار هوايته,افتتن بمغرياتها ومثيراتها,جمال في جمال يكسو الوانها وروائحها ورقصاتها, اختارها نعيمه الذي يحقق به سعادته وجنته,كل يوم هو على استعداد وتهيء للدخول

إضافة رد
 
LinkBack أدوات الموضوع انواع عرض الموضوع
  #1  
قديم 17-01-2012, 09:06 AM
Senior Member
 
تاريخ التسجيل: Tue Oct 2011
المشاركات: 140,513
افتراضي سباحة حياة/1 استنشاق

سباحة حياة/1 استنشاق

:aaa73::aaa73::aaa73::aaa73:








اختار هوايته,افتتن بمغرياتها ومثيراتها,جمال في جمال يكسو الوانها وروائحها ورقصاتها,

اختارها نعيمه الذي يحقق به سعادته وجنته,كل يوم هو على استعداد وتهيء للدخول في عالمها,يتطهر ويتزين, يحلق أدنى شعيراته،ويقلم بإحكام أظافره,يختار تسريحة شعره بحسب الفصول،وبحسب سطوع أشعة الشمس واحتجابها,,,,

سطح الماء،يحفظه بتموجاته الهادئة وألوانه المنعكسة,ظلال الأشجار الموزعة على ضفافها،تلقي باشكالها وأحجامها,,, اصبح مهندسا لقياس توقيت حضورها وغيابها،طولها وقصرها,قد تشكل جدارا رماديا قاتما،كما قد تحولها اشعة الشمس بسناها إلى امتدادات فردية,كل مرة يرتسم لوحها بحسب قدرة الضياء على اختراق ثنايا أغصان اشجارها وشعابها المنافسة بما سمق من كليبتوسها أو صفصافها,فتجد الاشعة كالسهام المصوبة،الرابطة بين سقف السماء الشمسي وسطح البحيرة المحتفل بالحياة،والمتموج مع الرياح وحركات الهبوب ومسه،وقوة دفع أجمات الشجار المنحدرة من كل السفوح،وسباحة الحياة والرشاقة لأجساد حية تعانق ماءها،تبلل بطهرها وطللها......

رقصات هي بين الشكل واللون والحركة والهواء والريح والأجسام وموازين قوى الطبيعة،تعرف تنوعا بين الصباح والمساء،وبحسب أحداث المناخ والفصول وحركة الخلائق... لوحة متحولة ،متجددة ،مبدعة كل حين ... يحفظها مهندسنا في الغاب حتى اصبح مدمنا على متابعة سمفونيتها وعرضها الملحمي البديع....

اصبح مكونا من مكوناتها... إنذارات شجر الميموزا الممتد على طول الضفاف الشاطئية للجهة الشرقية للبحيرة،تلقي بعطرها الاستخباري الدفاعي من بعيد وهو آت في مشيته على مسافة مئات الأمتار من البحيرة... تلتف أغصانها وتستنفر أزهارها الصفراء المصوفة المكومة،فيتصلب عودها خشية استئصالها.. ورغم علمها بأن هذا المخلوق كل يومٍ يخترق ظلالها باتجاه ضفاف الماء،فهي على عادتها التي قد تنفعها مع الطيور الآتية أو المهاجرة بسربها في فصل من الفصول... لكن،مع هذا الآتي العاشق للبحيرة، يمر الإنذار والاستنفار،وتعود لوضع حياتها اليومي البيئي،حتى إنك تجدها مرفرفة في نوسها بوريقاتها المتسقيمة الطول في اهتزاز غصني دال على الترحاب والأمان،كأنه تصفيق وتهليل مع الهواء الذي ينقله الى تلاقي اوركسترا الهواء والماء واللواقح والمخلوقات الصغيرة والكبيرة التي تحلق في فضاء البحيرة وتعانق سطحها في تبلل وهيولى متجددة مستمرة...

إنما عين العاشق وعتاد قصبة صيده على محيا الماء،وجوف الماء...

يفك التفاف أعمدة الكرسي المنثني ـ أريكته الشاطئية ـ،يحط وتد مظلته الشمسية،يمد بساطها ليحتمي بظله... يصوب قصبة صيده الطويلة... يتعجب كلب سلوقي مارٌّ بجواره من غياب خيط صنارته،ونقطة غطسها فوق سطح البحيرة،فقط هو ظل ممتد طولا على ملمسها.. يدني أذنيه ويطأطىء راسه في استغراب،كأنه لم يرَ شيئا.كأنه يبحث عن شيء.لم ير شيئا.يخاف على قانون صيده البري من عدوى الصيد المائي.بمجرد ما يبتعد بأمتار عن دائرة حضور الجالس على أريكته، يسرع بجريه،في بصبصة،يصدر نباحا خفيفا قريبا من الاحتجاج الآدمي.يغيب وسط الاشجار في مشهد إسدال ستار عن مرور إلى ليل غابوي مظلل،وخروج من نهار غريب الأوتار...



فكر السلوقي حين غيابه عن هذا المشهد ، مثلما فكرت الطيور المراودة للبحيرة،والسمك ذو الخبرة الزمنية مع مصيدة وطعم الصنارة....حيث إنه كلما وضع كفه السفلي منبطحا على مقدم قوائمه الرقيقة.. كلما مدت اجنحتها في هبوط اضطراري أو صيدي أو تراقص متلاعب مع موج الماء وبساط البحيرة،متجدفة بها مرفرفة... كلما قفزت من عمق مناسب لاصطياد حشرة على سطح الماء .. الكل فكر في استغراب عن سر هذا الجالس،وهو العالم بعالمه،الهائم في سره....



تجده في استكفاف مكتشف لافاق البحيرة،واستشفاف واستشراف...قد يقف لدقائق تطول بعض الاحيان معتصما،معتضدا...ثم يعود لجلسته الوجودية المستكينة...

ـــــــــــــــــــــــــ ـــــــــــــــــــــــــ

ترى ما سر هذه الجلسة المستشرفة لماء البحيرة؟5195635938_214b25b507.jpg


2011 , 2012 , 2014 , 2013
رد مع اقتباس
إضافة رد

أدوات الموضوع
انواع عرض الموضوع

تعليمات المشاركة
لا تستطيع إضافة مواضيع جديدة
لا تستطيع الرد على المواضيع
لا تستطيع إرفاق ملفات
لا تستطيع تعديل مشاركاتك

BB code is متاحة
كود [IMG] متاحة
كود HTML معطلة
Trackbacks are معطلة
Pingbacks are متاحة
Refbacks are معطلة



الساعة الآن 04:00 AM بتوقيت مسقط


Powered by vBulletin® Copyright ©2000 - 2018, Jelsoft Enterprises Ltd.
LinkBacks Enabled by vBSEO 3.6.0 © 2011, Crawlability, Inc.
جميع المشاركات المكتوبة تعبّر عن وجهة نظر صاحبها ... ولا تعبّر بأي شكل من الأشكال عن وجهة نظر المنتدى
فتح في صفحة مستقلة